أنباء عن تسوية أوضاع المهاجرين غير الشرعيين في حالة فوز حزب “بوديموس” - صحيفة نبذة الإلكترونية التخطي إلى المحتوى
أنباء عن تسوية أوضاع المهاجرين غير الشرعيين في حالة فوز حزب “بوديموس”
أنباء عن تسوية أوضاع المهاجرين غير الشرعيين في حالة فوز حزب “بوديموس”

بخصوص الإشاعات المطلقة حول تسوية أوضاع المهاجرين غير الشرعيين أغلب ظني أنها غير صحيحة

و غير منطقية مادامت إسبانيا لازالت متأزمة اقتصاديا.



إذا كانت الأم في دارها تعاني مع أبناء عاطلين فهل ستهتم أو تتحرك شعرة من رأسها لمتشرد ينام على عتبة دارها ؟
في كل دول الغرب وضعية المهاجر القانونية و الإنسانية ليست من أولويات أية حكومة على الإطلاق، بل

على النقيض من ذلك من أراد الفوز في الانتخابات يصعد ضد المهاجرين، قولا و فعلا أو على الاقل قولا و تحريضا.
في إسبانيا بحسب احصائيات رسمية (لا ثقة فيها)، معدل البطالة حوالي 17 % في سنة 2018،

و كل تسوية لأوضاع المهاجرين غير الشرعيين تأتي تبعا لحاجة سوق الشغل للعمال، يعني يجب أن

تكون نسبة البطالة أقل من 6% في بلد مثل إسبانيا للقيام بهذه الخطوة، و أما في الوضع الحالي حيث

آلاف الإسبان هاجروا لدول و قارات أخرى للعمل فالحديث عن تسوية أوضاع المهاجرين فهو هراء في هراء.
آخر مرة سوت إسبانيا وضعية المهاجرين كانت سنة 2005، حيث كان معدل البطالة 8 %، في عهد ثباثيرو

و قد جرت عليه هذه الخطوة انتقادات أوروبية و داخلية واسعة، و للدفاع عن خطوته و خطته قال بالحرف

(ما نربحه مع المهاجرين نؤدي به أجور مليون متقاعد إسباني) نعم سيدي؛ المهاجر بقرة حلوب تعطيك الحليب

مقابل بطاقة إقامة من كرطون مشروطة لتجديدها….
و في ظل الأزمة الخانقة ناس أخذو بطاقة الإقامة و ماعملوا بها،( كانو من قبل كيخدمو نوار باش يخلصو الكرا و الماكلة و من بعد رجع همهم يخلصو الضمان الإجتماعي باش يحافظو على الوثائق، …. تبا لظروف خرجتنا من بلادنا حتى رجعنا نعيشو تحت رعب بطاقة كرطون سواء كانت عندنا أو كانت حلمنا.)
صحيح أن حزب بوديموس صرح غير ما مرة بأنه إن وصل للحكم سيمنح بطاقة إقامة غير مشروطة للمهاجرين،

لكن الوعود شيء و الواقع المعاش شيء آخر.
و مهما كانت نوايا الحكومة الحالية المدعومة من بوديموس إيجابية لصالح المهاجرين، فالفعل

لن يتم إلا بموافقة أوروبا، و غير ذلك فهو انتحار إسبانيا على أعتابها.
أوروبا عاتبت إسبانيا على ارتفاع الإنفاق الحكومي على مدينتي مليلية و سبتة مقارنة بباقي مدن إسبانيا،

و هذه الأخيرة تدرك جيدا أن تفجر الوضع الإقتصادي و الإجتماعي في المدينتين ليس في صالحها إطلاقا،

ثم إسبانيا تعرضت للانتقاذ نتيجة إنفاقها العسكري المرتفع على التسلح و هذا يعد شأن سيادي (مسؤول عسكري إسباني دافع عن ذلك بقوله: نستعد لعدو على حدودنا الجنوبية) ……..
فهل دولة غارقة في أزمتها و تتلقى مساعدات أوروبية مشروطة بالدروس و العتاب قادرة على

المغامرة مع المهاجرين ؟


حزب بوديموس




حركة سياسية إسبانية يسارية نشأت تحت تأثير احتجاجات الغاضبين في ثورات الربيع العربي  عام 2011، وتحولت إلى حزب سياسي عام 2014 استطاع الحصول على المركز الثالث في الانتخابات التشريعية الإسبانية التي جرت في ديسمبر/كانون الأول 2015 ليكسر بذلك ثلاثة عقود من هيمنة الحزب الشعبي اليميني المحافظ والحزب الاشتراكي العمالي على الحياة السياسية في البلاد.

صحيفة نبذة الإلكترونية – نضعكم في قلب الحدث ونرصد الأخبار أول بأول التي تشهدها الساحة العربية خاصة أخبار مصر والسعودية، صحيفة نبذة الالكترونية نقدم الخبر بايجاز ليصلك بامتياز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Message Us
Loading...
X