عادل الجبير حول العلاقات القطرية الايرانية ليس هناك أي مصلحة لأحد بالتعاون مع إيران - صحيفة نبذة الإلكترونية التخطي إلى المحتوى
عادل الجبير حول العلاقات القطرية الايرانية ليس هناك أي مصلحة لأحد بالتعاون مع إيران
عادل الجبير حول العلاقات القطرية الايرانية

عادل الجبير حول العلاقات القطرية الايرانية

خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم وزراء خارجية دول المقاطعة لقطر، سأل أحد الصحفيين الوزير السعودي عن العلاقات مع إيران، فأجاب الجبير بأنه “ليس هناك أي مصلحة لأحد بالتعاون مع إيران” معتبراً أن الأخيرة “دولة مقاطعة وعلى قائمة الدول الراعية للإرهاب وشبه خارج القانون الدولي”، على حد تعبير الوزير السعودي.

وأثارت هذه الإجابة العنيفة من الجبير ردة فعل مضحكة من قبل الوزير الإماراتي الذي بدأ بابتسامة واضحة وكأنه يحبس ضحكة قوية كان لا بد من حبسها لكي لا تظهر على الهواء مباشرة، خوفاً من إثارة ردود أفعال غير محسوبة لوسائل الإعلام والحضور الرسميين المجتمعين.

عادل الجبير حول العلاقات القطرية الايرانية

وكان

 وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، قد صرح في وقت سابق بأن

 الدول المقاطعة لقطر، ستدرس الرد القطري قبل اتخاذ الإجراءات اللازمة، متمنياً أن يكون رد الدوحة إيجابياً”

وأضاف الجبير، خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الألماني زيغمار غابرييل في جدة، أن “الهدف من وراء الإجراءات المتخذة بحق قطر هو تغيير في سياساتها التي تسيء لها ولدول المنطقة ولدول العالم، نتطلع لاستلام هذا الرد ودراسته بدقة، ومن ثم اتخاذ المواقف اللازمة تجاهها”، وذلك وفقاً لـ”رويترز”.

وأوضح الوزير السعودي، أنه اتفق مع نظيره الألماني على أهمية وقف دعم الإرهاب وتمويله، ووقف دعم التطرف والتحريض والكراهية والتدخل في شؤون دول الجوار.

وقال: “عبرت لمعاليه عن تطلعات الدول الأربع، على أن يكون رد الأشقاء على طلبات الدول الأربع إيجابياً

لكي نستطيع أن نصل لحل لهذه الأزمة”.

خالد العطية، وزير الدفاع القطري يتهم دول المقاطعة بالمؤامرة 

وكان وزير الدفاع القطري خالد العطية، قد صرح بأن  بلاده “مستعدة للدفاع عن نفسها إذا لزم الأمر”، وإن الدول الأربع “تخطط للإطاحة بأميرها”

وأضاف العطية، “.”آمل أن لا نصل إلى مرحلة التدخل العسكري، ولكن نحن دائماً على أهبة الاستعداد…نحن مستعدون للدفاع عن بلادنا، وتاريخيا، قطر ليست دولة من السهل أن تُبتلع”.

وقد أجاب عن سؤال طرح عليه ما إذا كان يعتقد أن الدول المجاورة تسعى إلى تغيير النظام في قطر، “هذا هو بالضبط ما حدث، وأنا لا أقول أشياء افتراضية”.

وقال العطية، إن الشروط التي تفرضها السعودية والإمارات ومصر وغيرها “تعتبر تعدياً على سيادة البلاد”.

وأشار أن قطر تلقت “طعنة في الظهر”.

وتتهم قطر دول الحصار بعدم الالتزام باتفاقيات الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وأعلنت قطر أن وزير خارجيتها، سيقوم بزيارة الكويت، اليوم الإثنين، ومعه رسالة خطية

من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وصرحت وكالة الأنباء القطرية الرسمية “قنا”، إن “الرسالة تحمل الرد الذي تم إعداده في وقت سابق

من قبل دولة قطر على قائمة المطالب الجماعية المقدمة عن طريق دولة الكويت الشقيقة في أواخر الشهر الماضي”.

ويذكر أنه في 5 يونيو/ حزيران الماضي، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت الدول الثلاث الأولى حصاراً برياً وجوياً على الدوحة، وقامت باتهامها بدعم الإرهاب، وهذا ما نفته الدوحة بشكل قاطع.

وأرسلت دول المقاطعة، في 22 يونيو/ حزيران الماضي، عن طريق الكويت، قائمة تضم 13 شرطا

إلى قطر لاستعادة العلاقات معها، وأعطتها 10 أيام لتنفيذها وقد انتهت منتصف ليلة الأحد.

وقالت الدوحة إنها مستعدة للتفاوض إذا قدمت المطالب المناسبة. واعتبرت شروط

الدول الأربع “ليست واقعية ولا متوازنة وغير منطقية وغير قابلة للتنفيذ”.

اقرأ أيضا : الأزمة القطرية السعودية وحلفاؤها يبحثون في القاهرة رد الدوحة على قائمة المطالب

48 ساعة إضافية تمنحها دول المقاطعة للدوحة استجابة لطلب أمير الكويت

صحيفة نبذة الإلكترونية – نضعكم في قلب الحدث ونرصد الأخبار أول بأول التي تشهدها الساحة العربية

خاصة أخبار مصر والسعودية، صحيفة نبذة الالكترونية نقدم الخبر بايجاز ليصلك بامتياز

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.