الاحتراق البشري الذاتي:Spontaneous Human Combustion - صحيفة نبذة الإلكترونية التخطي إلى المحتوى
الاحتراق البشري الذاتي:Spontaneous Human Combustion
الاحتراق البشري الذاتي

الاحتراق البشري الذاتي:Spontaneous Human Combustion

يُدعى اختصارًا SHC؛ هو عبارة عن حدوث حريق يشب تلقائيًا في جسد الشخص دون أي مسبب خارجي معروف أو محدد و قد ينتج عن هذا الاشتعال بعض الحروق البسيطة في الجلد أو الدخان وقد يشمل كامل الجسم .

ومن ضمن الحوادث . التي روت عن هذا الاحتراق الذاتي :

. كانت الشرطة الأمريكية في ولابة فلوريدا عثرت قبل كدا على جثة سيدة تسَّمى

( ماري ريزر ) في الشقة بتاعها، لكنها كانت محترقة تمامًا .. متفحمة حرفيًا، والجثة ليس لها أي ملامح  تذكر

الاحتراق البشري الذاتي:Spontaneous Human Combustion

الموضوع طبيعي الى غاية كتابة هه الاسطر
لكن بعد ذلك  تم الكشف عن شيء غريب جدًا، بحيث أن الخُبراء قالوا أن درجة الحرارة إللي تعرضت لها السيدة

( ماري ريزر ) كانت حوال ( 1500 درجة مئوية ) في حين أن درجة مئوية مثل هذه مستحيل تتواجد في منزل

أو تنبعث من مصدر حراري عادي، وأيضا جسد الإنسان مستحيل يولد حرارة تحرقه في حين أن جسم الإنسان بيتكون من 70% ماء .

درجة مثل هذه لا تستخدم الا  في المحارق العملاقة المتنوعة عن طريق الشركات التي تحرق  نفايتها .

الأغرب من كل هذه الحكاية أنه برغم درجة الحرارة الهائلة جدًا وتفحم جثة السيدة ماري كليًا إلا أن الأثاث وكل

شيء حولها لم تمييه النار أبدا.. فقط رماد الجثة متناثر على الأرض، وبواقي بسيطة من جسدها، رغم أن درجة

حرارة تصل لـ – 1500 درجة مئوية – قادرة تحرق المنزل بالكامل .

وفي عام 1930 في نادي ليلي كانت الراقصة ( مابل آندروز ) بترقص أمام جمهور كبير، وفجأة وبدون سابق أنذار أمام الكل، تعرضت الراقصة لإحتراق ذاتي كلي وسط ذهول ورعب من كل الحاضرين .

ونفس ما حدث لـ (مابل ) حدث عام 1938 للسيدة ( ميري كاربنتر )، فعلى متن سفينة ( نورفولك ) حدث لها إحتراق ذاتي كلي وسط دهشت زوجها وولادها الين رأو  جثتها تتحول لرماد أمام أعينهم .

صحيفة نبذة الإلكترونية – نضعكم في قلب الحدث ونرصد الأخبار أول بأول التي تشهدها الساحة العربية

خاصة أخبار مصر والسعودية، صحيفة نبذة الالكترونية نقدم الخبر بايجاز ليصلك بامتياز

المصدر: ويكبيديا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.