الحوثيين يقصفون الحدود السعودية والجبير يقول : السعودية تحتفظ بحق الدفاع عن نفسها - صحيفة نبذة الإلكترونية التخطي إلى المحتوى
الحوثيين يقصفون الحدود السعودية والجبير يقول : السعودية تحتفظ بحق الدفاع عن نفسها

صحيفة نبذة الإلكترونية –وكالات اجتمع عادل  الجبير وزير خارجية المملكة السعودية بنظيره الأمريكي  جون كيري في واشنطن لبحث سبل التوصل الى حل للنزاعات القائمة في اليمن وتكرار الخروقات المتواصلة من طرف مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع  علي عبد الله صالح وقال الجبير  إن بلاده تحتفظ بحقها في الدفاع عن نفسها ضد أي اعتداءات في إشارة إلى قصف الحدودالسعودية 

وأكد الجبير خلال لقائه نظيره الأميركي جون كيري في واشنطن، أن بلاده تدعم التوصل إلى اتفاق سلام في اليمن، مشددا على ضرورة أن يلتزم الحوثيون بتنفيذ التزاماتهم في وقف الأعمال العدائية.

وأوضح أن الحوثيين وقوات المخلوع صالح لم يلتزموا حتى الآن بوقف إطلاق النار، مشيرا إلى أنهم خرقوا الهدنة 150 مرة في محافظة تعز وحدها.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الأميركي على أهمية التزام الحوثيين بوقف إطلاق النار في اليمن، وعليهم سحب قواتهم وصواريخهم.

من جهة اخرى كان الناطق باسم قوات باسم قوات التحالف العربي اللواء الركن احمد عسيري قد أعلن التزام التحالف بالهدنة التي بدأت منتصف ليلة الخميس، مؤكدا أن لا مصداقية لتعهد الحوثيين باحترام وقف إطلاق النار، وأن خروقاتهم للهدنة لن تمر دون معاقبة.وقال إن قوات التحالف العربي سترد على “خروقات العصابة” من باب رد الفعل، ولن تبادر بأي هجوم رغبة منها في ضبط النفس وتهيئة الجو لبدء مشاورات سياسية تفضي إلى حل الأزمة اليمنية، “وهو ما لا يستوعبه الانقلابيون”.واستغرب اللواء عسيري انتقاد بعض الدول للتحالف العربي بينما تغض الطرف عن “مليشيات وعصابات” تهدد ممرات المياه الدولية وتزعزع استقرار المنطقة.وكان اليمن شهد منتصف ليلة الخميس بدء هدنة لمدة 72 ساعة استجابة لمبادرة من الأمم المتحدةوبموافقة الحكومة اليمنية، ووفق شروط أهمها تقيّد الحوثيين بوقف إطلاق النار وإيصال المساعدات إلى المدن المحاصرة.

صحيفة نبذة الإلكترونية – نضعكم في قلب الحدث ونرصد الأخبار أول بأول التي تشهدها الساحة العربية خاصة أخبار مصر والسعودية، صحيفة نبذة الالكترونية نقدم الخبر بايجاز لكي يصلك بامتياز

المصدر: الجزيرة+وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.