الحقيقة الكاملة لمقتل طلال سمران الصاعدي بحي الياسمين - صحيفة نبذة الإلكترونية التخطي إلى المحتوى
الحقيقة الكاملة لمقتل  طلال سمران الصاعدي بحي الياسمين

أظهر الفيديو محاولة الإرهابييْن الاستيلاء على دورية أمنية بعد تضييق الخناق عليهما في أحد أحياء شمال الرياض ، قبل أن يتصدى لهما أحد رجال الأمن بسلاح من نوع مسدس.

وقد خارت قوى الإرهابيين رغم حملهما لأسلحة رشاشة وارتدائهما أحزمة ناسفة أمام رجل أمن كان يحمل سلاحاً من طراز مسدس ، حيث تمكن بفضل الله، ثم ببسالته وخبرته الأمنية من التصدي للإرهابيين وقلتهما.

ومن المنتظر أن تعلن وزارة الداخلية، عبر بيان أمني، خلال الساعات القليلة المقبلة، تفاصيل العملية الأمنية الناجحة.

وكانت  جهات الأمن

بالرياض، حيث داهمت الأجهزة الأمنية صباح اليوم المطلوب للجهات الأمنية “طايع بن سالم بن يسلم الصيعري” بمنزل كان يختبئ فيه بحي الياسمين بمدينة الرياض، فجر اليوم السبت ١٤٣٨/٤/١١هـ.

ونتج عن ذلك مقتل المطلوب للجهات الأمنية “طايع بن سالم بن يسلم الصيعري” نتيجة تبادل إطلاق النار خلال محاولته الهروب من قبضة رجال الأمن، ومقتل “طلال بن سمران الصاعدي” نتيجة تبادل إطلاق النار مع رجال الأمن خلال محاولته الهروب مع المطلوب “طايع الصيعري”.

 وتم خلال ذلك ضبط رشاشين وحزامين ناسفين وقنبلة يدوية بحوزة المطلوبين “طايع الصيعري”، و”طلال الصاعدي”.

كما تم العثور على حوضين صغيرين بهما مواد يشتبه بأن تكون كيميائية تستخدم لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة في المنزل الذي تمت مداهمته.

وصرح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بأن الجهات الأمنية، وبفضل من الله سبحانه وتعالى، ثم من خلال أدائها لمهامها وواجباتها في مكافحة الإرهاب وملاحقة عناصره وكشف مخططاتهم والإطاحة بشبكاتهم وإحباط عملياتهم التي يستهدفون بها أمن البلاد واستقرارها، فقد تمكنت من رصد تواجد المطلوب الخطر طايع بن سالم بن يسلم الصيعري – سعودي الجنسية، المعلن عنه بتاريخ 21/ 4/ 1437هـ لدوره الخطير في تصنيع أحزمة ناسفة نفذت بها عدد من الجرائم الإرهابية مختبئاً في منزل يقع بحي الياسمين شمال مدينة الرياض، ومعه شخص آخر ظهر أنه يدعى طلال بن سمران الصاعدي – سعودي الجنسية، واتخاذهما من ذلك المنزل وكراً إرهابياً لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة.

وأوضح أنه وفقاً لهذه المعطيات باشرت الجهات الأمنية فجر اليوم السبت الموافق 9/ 4/ 1438هـ في تطويق الموقع وتأمين سلامة سكان المنازل المجاورة والمارة وتوجيه نداءات في الوقت ذاته لتسليم نفسيهما، إلا أنهما رفضا الاستجابة وبادرا بإطلاق النار بشكل كثيف على رجال الأمن في محاولة للهروب من الموقع، مما أوجب تحييد خطرهما خاصة أنهما يرتديان حزامين ناسفين كانا على وشك استخدامهما لولا عناية الله ثم سرعة تعامل رجال الأمن معهما مما حال دون ذلك، ونتج عن العملية مقتلهما وإصابة أحد رجال الأمن بإصابة طفيفة نقل على إثرها للمستشفى وحالته مستقرة فيما لم يصْب أحد من الساكنين أو المارة بأي أَذًى ولله الحمد.

صحيفة نبذة الإلكترونية – نضعكم في قلب الحدث ونرصد الأخبار أول بأول التي تشهدها الساحة العربية خاصة أخبار مصر والسعودية، صحيفة نبذة الالكترونية نقدم الخبر بايجاز ليصلك بامتياز .

المصدر: وكالات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.